الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الصلاة وأحكامها(أحكام السهو- صلاة المسبوق)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السوسي عمر
العلم نــــور
العلم نــــور
avatar

عدد المساهمات : 204
تاريخ التسجيل : 20/10/2011

مُساهمةموضوع: الصلاة وأحكامها(أحكام السهو- صلاة المسبوق)   الأربعاء نوفمبر 09, 2011 5:19 am

الصلاة وأحكامها(أحكام السهو- صلاة المسبوق):

التمهيد:
الصلاة أقوال وأفعال يقصد بها تعظيم الله تعالى، مفتتحة بالتكبير ومختتمة بالتسليم، بشروط وأركان وآداب خاصة. وكثير من الناس يجهلون أحكام سجود السهو في الصلاة ،فمنهم من يترك سجود السهو في محل وجوبه ، ومنهم من يسجد في غير محله،ومنهم من يجعل سجود السهو قبل السلام وإن كان موضعه بعده ، ومنهم من يسجد بعد السلام وإن كان موضعه قبله ، ولذا كان واجبا تعرف، 1) معنى السجود وحكمه ودواعيه، 2) التمكن من التمييز بين سجود السهو القبلي وسجود السهو البعدي، 3) اكتشاف كيفية دخول المسبوق في الصلاة مع الإمام.
النصوص الشرعية:
الحديث الأول (عن عبد الله بن بحينة - وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم- }أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى بهم الظهر فقام في الركعتين الأوليين ، ولم يجلس . فقام الناس معه ، حتى إذا قضى الصلاة ، وانتظر الناس تسليمه : كبر وهو جالس . فسجد سجدتين قبل أن يسلم ثم سلم{ . متفق عليه.
- الحديث الثاني}عن على بن أبي طالب ومعاذ بن جبل رضي الله عنهما قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(إذا أتى أحدكم الصلاة والإمام على حالٍ فليصنع كما يصنع). { أخرجه الترمذي.
توثيق النصوص:
- عبد الله وهو الحارث بن المطلب بن عبد مناف بن قصي وأبوه مالك بن القشب، تزوج بحينة بنت الحارث بن المطلب فولدت له عبد الله هذا الذي كان يُكَنى بأبي محمد، وأسلم وصحب النبي صلى الله عليه وسلم قديما وكان ناسكا فاضلا يصوم الدهر. وقُتِلَ يوم اليمامة شهيدا سنة اثنتي عشرة في خلافة أبي بكر الصديق رضي الله عنه.
- علي بن أبي طالب رضي الله عنه ابن عم محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام وصهره، من آل بيته، وأحد أصحابه، هو رابع الخلفاء الراشدين، وأُمّه فاطمة بنت أسد الهاشميّة رضي الله تعالى عنها. أسلم قبل الهجرة النبويّة، وهو ثاني أو ثالث الناس دخولا في الإسلام، وأوّل من أسلم من الصبيان. هاجر إلى المدينة المنوّرة ، زوجه الرسول صلى الله عليه وسلم ابنته فاطمة في السنة الثانية من الهجرة. شارك علي في كل غزوات الرسول عليه الصلاة والسلام عدا غزوة تبوك، فكان أحد كتاب الوحي وأحد أهم سفرائه ووزرائه، بويع بالخلافة بالمدينة المنورة، اشتهر علي عند المسلمين بالفصاحة والحكمة، كما يُعدّ رمزاً للشجاعة والقوّة ويتّصف بالعدل والزُهد.
- معاذ بن جبل بن عمرو بن أوس، يكنى أبا عبد الرحمن، إمام الفقهاء، وكنز العلماء، أسلم وهو ابن ثماني عشرة سنة، شهد بدرًا والمشاهد كلها مع رسول الله، وأردفه رسول الله وراءه، وشيعه ماشيًا في مخرجه وهو راكب، وبعثه قاضيًا إلى الجند من اليمن بعد غزوة تبوك وهو ابن ثمانٍ وعشرين سنة ليعلِّم الناس القرآن وشرائع الإسلام ويقضي بينهم, وكان له من الولد عبد الرحمن وأم عبد الله وولد آخر لم يذكر اسمه.
الشرح اللغوي:
فليصنع كما يصنع الإمام: فليتبع المصلي إمامه في أي فعل وجده عليه.
الإمام: هو الذي يؤم الناس قي الصلاة.
مضامين النصوص:
ـ الحديث الأول(يحدد الحديث ما يقوم به المصلي الذي نقص عدد سنن الصلاة).
ـ الحديث الثاني (يبين لنا هذا الحديث الشريف حالات المسبوق في الصلاة، وما هو مطالب بفعله).
التــحـلـيــــل:
- معنى سجود السهو وأنواعه وأحكامه ودواعيه:
سجود السهو : عبارة عن سجدتين يسجدهما المصلي لجبر الخلل الحاصل في صلاته من أجل السهو ,وأسبابه ثلاثة : الزيادة والنقص والشك .
1- الزيـادة : إذا زاد المصلي في صلاته قياماً أو قعوداً أو ركوعاً أو سجوداً متعمداً بطلت صلاته .وإن كان ناسياً ولم يذكر الزيادة حتى فرغ منها فليس عليه إلا سجود السهو وصلاته صحيحة وإن ذكر الزيادة في أثنائها وجب عليه الرجوع عنها وسجود السهو وصلاته صحيح.
2- السلام قبل تمام الصلاة من الزيادة في الصلاة فإذا سلم المصلي قبل تمام صلاته متعمداً بطلت صلاته .
وإن كان ناسياً ولم يذكر إلا بعد زمن طويل أعاد الصلاة من جديد .وإن ذكر بعد زمن قليل كدقيقتين وثلاث فإنه يكمل صلاته ويسلم ثم يسجد للسهو ويسلم .
3- نقص الأركان :
إذا نقص المصلي ركناً من صلاته فإن كان تكبيرة الإحرام فلا صلاة له سواء تركها عمداً أم سهواً لأن صلاته لم تنعقد .
وإن كان غير تكبيرة الإحرام فإن تركه متعمداً بطلت صلاته . وإن تركه سهواً فإن وصل إلى موضعه من الركعة الثانية لغت الركعة التي تركه منها ،وقامت التي تليها مقامها وإن لم يصل إلى موضعه من الركعة الثانية وجب عليه أن يعود إلى الركن المتروك فيأتي به وبما بعده وفي كلتا الحالين يجب عليه أن يسجد للسهو بعد السلام .
4- نقص الواجبات : إذا ترك المصلي واجباً من واجبات الصلاة متعمداً بطلت صلاته .
وإن كان ناسياً وذكره قبل أن يفارق محله من الصلاة أتى به ولا شيء عليه وإن ذكره بعد مفارقة محله قبل أن يصل إلى الركن الذي يليه رجع فأتى به ثم يكمل صلاته ويسلم ثم يسجد للسهو ويسلم .
وإن ذكره بعد وصوله إلى الركن الذي يليه سقط فلا يرجع إليه فيستمر في صلاته ويسجد للسهو قبل أن يسلم .
5 - الشك : هو التردد بين أمرين أيهما الذي وقع .والشك لا يلتفت إليه في العبادات في ثلاث حالات :
الأولى : إذا كان مجرد وهم لا حقيقة له كالوساوس .
الثانية : إذا كثر مع الشخص بحيث لا يفعل عبادة إلا حصل له فيه شك.
الثالثة : إذا كان بعد الفراغ من العبادات فلا يلتفت إليه مالم يتيقن الأمر فيعمل بمقتضى يقينه.
- حالة المسبوق وكيفية دخوله في الصلاة:
- سواء سجد الإمام للسهو قبل السلام أو بعده فيجب على المأموم متابعته إلا أن يكون مسبوقاً أي قد فاته بعض الصلاة فإنه لا يتابعه في السجود بعده لتعذر ذلك ، إذ المسبوق لا يمكن أن يسلم مع إمامه فيقضي ما فاته ويسلم ثم يسجد للسهو ويسلم وعلى هذا إلا أن يكون مسبوقاً أي قد فاته بعض الصلاة فإنه لا يتابعه في السجود بعده لتعذر ذلك ، إذا المسبوق لا يمكن أن يسلم مع إمامه وعلى هذا فيقضي ما فاته ويسلم ثم يسجد للسهو ويسلم .
ويكون سجود السهو بعد السلام في موضعين :
الأول : إذا كان عن زيادة لحديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه حين صلى النبي صلى الله عليه وسلم الظهر خمساً فذكروه بعد السلام فسجد سجدتين ثم سلم ولم يبين أن سجوده بعد فسجد سجدتين ثم سلم ولم يبين أن سجوده بعد السلام من أجل أنه لم يعلم بالزيادة إلا بعده ، فدل على عموم الحكم وأن السجود عن الزيادة يكون بعد السلام سواء علم بالزيادة قبل السلام أم بعده ، ومن ذلك : إذا سلم قبل إتمام صلاته ناسياً ثم ذكر فأتمها فإنه زاد سلاماً في أثناء صلاته فيسجد بعد السلام لحديث أبي هريرة رضي الله عنه حين سلم النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة الظهر أو العصر من ركعتين فذكروه فأتم صلاته وسلم ثم سجد للسهو وسلم وسبق ذكر الحديث بلفظه .
الثاني : إذا كان عن شك ترجح فيه أحد الأمرين لحديث ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر من شك في صلاته أن يتحرى الصواب فيتم عليه ثم يسلم ويسجد .وسبق ذكر الحديث بلفظه .
وإذا اجتمع عليه سهوان موضع أحدهما فبل السلام وموضع الثاني بعده فقد قال العلماء يغلب ما قبل السلام فيسجد قبله .
ْ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atarbiya.yoo7.com
 
الصلاة وأحكامها(أحكام السهو- صلاة المسبوق)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التربية الإسلامية :: السنة الثانية إعدادي :: وحدة التربية التعبدية-
انتقل الى: