الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محمد رسول الله المثل الأعلى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السوسي عمر
العلم نــــور
العلم نــــور


عدد المساهمات : 204
تاريخ التسجيل : 20/10/2011

مُساهمةموضوع: محمد رسول الله المثل الأعلى    الجمعة نوفمبر 04, 2011 5:12 pm

محمد رسول الله المثل الأعلى:
التمهيد:
لقد شرف الله عز وجل أمة الإسلام أن بعث إليهم من بينهم رسوله صلى الله عليه وسلم،وقد كان صادقا أمينا ومتمتعا بأخلاق كريمة وسامية جعلت منه قدوة لكل المؤمنين المحبين الخير الإنسانية كافة.
فلماذا أكرمه الله تعالى بهذه الأخلاق الكريمة؟... وكيف نتخذه قدوة وأسوة لنا؟... وما واجبنا تجاه هذا النبي الذي كان خلقه القرآن الكريم؟

النصوص الشرعية:
* قال تعالى:{"إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا 8 لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا (9). } سورة الفتح الآية 8-
*قال تعالى:" لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا" سورة الأحزاب الآية 21.

توثيق النصوص:
سورة الفتح: سورة مدنية، عدد آياتها 29، . ترتيبها في القران الثامنة والأربعون، سميت" ‏سورة ‏الفتح "‏لأن ‏الله ‏تعالى ‏بشّر ‏المؤمنين ‏بالفتح ‏المبين قال تعالى‏‏" ‏إنا ‏فتحنا ‏لك ‏فتحا ‏مبينا ‏‏..‏‏. ‏‏" ‏الآيات‎ .‎‏
سورة الأحزاب:مدنية آياتها 73 آية ترتيبها 33 نزلت بعد سورة آل عمران. سُميت ‏‏" ‏سورة ‏الأحزاب ‏‏" ‏لأن ‏المشركين ‏تحزبوا ‏على ‏المسلمين ‏من ‏كل ‏جهة ‏فاجتمع ‏كفار ‏مكة ‏مع ‏غطفان ‏وبني ‏قريظة ‏وأوباش ‏العرب ‏على ‏حرب ‏المسلمين ‏ولكن ‏الله ‏ردهم ‏مدحورين ‏وكفى ‏المؤمنين ‏القتال ‏بتلك ‏المعجزة ‏الباهرة ‏‏.
الشرح اللغوي:
* الأسوة: القدوة الحسنة.
* يرجو الله : يبتغي مرضاته.
* تعزروه: تعظموه وتجلوه صلى الله عليه وسلم.
* توقروه: تحترموه وتقدروه حق قدره
* تسبحوه: تسبحوا الله عزوجل، وتذكروه وتصلوا له.

المضامين:
1- وجوب الإقتداء برسول الله تعالى في كل ما يطيقه العبد المسلم و يقدر عليه و ذلك للفوز بمرضاة الله و جنته.
2- بيان كمال الخلق عند رسول الله من عفو و استغفار و مشاورة بين المسلمين.
3- الرسول المثل الأعلى في مكارم الأخلاق.

التــحــلــيل:
مكانة الرسول صلى الله عليه وسلم :
أثنى الله تعالى على نبينا محمد صلى الله عليه و سلم ثناءا عظيما، و اصطفاه و اجتباه و جعله خير خلقه، قال تعالى: " لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمومنين رؤوف رحيم ". سورة التوبة الآية 128. و كان صلى الله عليه و سلم أفضل الناس و أعلاهم قدرا، فنجده صلى الله عليه و سلم كريما محسنا متعاونا صبورا حليما و مساعدا للفقراء و المساكين و رحيما بالناس أجمعين قال تعالى : " و ما أرسلناك إلا رحمة للعالمين" سورة الانبياء107.
محمد صلى الله عليه وسلم المثل الأعلى لأمته :
و للإقتداء بهذا النبي الكريم يجب علينا أن نقرأ القرآن الكريم، فقد سئلت عائشة رضي الله عنها عن خلق رسول الله فقالت : " كان خلقه القرآن "، و كذلك دراسة سيرته العطرة التي نتعرف من خلالها على مواقفه المشرقة في معاملاته مع الناس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atarbiya.yoo7.com
 
محمد رسول الله المثل الأعلى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التربية الإسلامية :: السنة الأولى إعدادي :: وحدة التربية الإعتقادية-
انتقل الى: